شركة "كازا إيفنت" تستعد لإصدار البطاقة الذكية لاقتناء تذاكر المباريات

 شركة "كازا إيفنت" تستعد لإصدار البطاقة الذكية لاقتناء تذاكر المباريات
الصحيفة - عمر الشرايبي
الأربعاء 1 يناير 2020 - 21:00

تستعد شركة التنمية المحلية "الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات"، لإصدار البطاقة الذكية القابلة للتعبئة، التي ستمكن حامليها من اقتناء تذاكر الحضور إلى مباريات كرة القدم وستسهل عملية الولوج إلى المركب الرياضي محمد الخامس، انطلاقا من يناير الجاري. 

المشروع الذي أطلقته "كازا إيفنت"، يهدف إلى تحسين ظروف الولوج إلى المركب الرياضي محمد الخامس، من خلال اعتماد نظام جديد لبيع التذاكر على مستوى الشباك الالكتروني، حيث سيتسنى لحاملي البطاقة الذكية أن يقوموا بتعبئتها عبر الانترنيت، قبل كل مباراة، دون الحاجة إلى طبع التذاكر الخاصة بكل مباراة، كما كان عليه الشأن، مع انطلاقة الموسم الكروي الجاري، خلال بعض المباريات.

هذا، وعملت الشركة المذكورة، المكلفة بتدبير مركب محمد الخامس، إلى اعتماد مقاربة تشاركية، قبل إصدار البطاقة، حيث عقدت لقاءا تواصليا، قبل أسبوع، مع بعض ممثلي الصحافة، كما تم تحضير كل التدابير اللوجستيكية المرافقة للعملية، حيث سيتم الاعتماد على بعض الأجهزة التكنولوجية المتطورة من أجل ضبط عملية الولوج عبر الـ"Pass Id" الجديد.

 في سياق متصل، دعت "كازا إيفنت"، عبر الصفحة الرسمية ل"مركب محمد الخامس"، على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، إلى المشاركة في اختيار اسم للبطاقة الذكية، عبر التصويت على الاسم المفضل من بين الاختيارات الأربع المقترحة، حيث تسير الأمور لتسمية "ID D’Honneur"، في انتظار الإعلان عن الانطلاقة الرسمية، عبر ندوة صحافية، في غضون الأيام المقبلة.

جدير بالذكر، أن شركة "كازا إيفنت"، تهدف من خلال المبادرة الجديدة، إلى تخليق منظومة اقتناء تذاكر المباريات، لاسيما بعد المشاكل الكبيرة التي رافقت العملية خلال مباريات فريقي الرجاء والوداد الرياضيين، رغم الاجتهادات التي قام بها الناديين، خاصة إدارة نادي الرجاء الرياضي، التي تعاقدت مع شركة مخصصة لبيع التذاكر عبر شبكة "الانترنيت".

اذهبوا إلى الجحيم..!

لم تكن وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ليلى بنعلي الوحيدة التي تلاحقها تهم تضارب المصالح في علاقتها "المفترضة" مع الملياردير الأسترالي "أندرو فورست" التي فجرتها صحيفة "ذا أستراليان" وأعادت تأكيدها ...