شركة لوسيور كريسطال تحقق نتيجة صافية وصلت إلى 23 مليون درهم خلال النصف الأول من 2023

 شركة لوسيور كريسطال تحقق نتيجة صافية وصلت إلى 23 مليون درهم خلال النصف الأول من 2023
الصحيفة من الرباط
الثلاثاء 5 شتنبر 2023 - 19:29

بلغت النتيجة الصافية لحصة المجموعة لـ"لوسيو كريسطال" 23 مليون درهم خلال النصف الأول من سنة 2023، مقابل 223 مليون درهم خلال النصف الأول من 2022، أي بانخفاض نسبته 90 في المئة.

وأوضحت الشركة ، في بلاغ حول نتائجها النصف سنوية، بتاريخ 30 يونيو 2023، أنه "نظرا لارتفاع كلفة المواد الأولية، أدى خفض الأسعار المطبق إلى انخفاض حاد في الهوامش ومؤشرات الأداء خلال النصف الأول من سنة 2023. وبالتالي، سجلت نتيجة الاستغلال وكذا النتيجة الصافية انخفاضا بنسب 78 في المئة و90 في المئة على التوالي مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2022".

ووفقا للمصدر ذاته، سجل رقم المعاملات، من جانبه، تراجعا بنسبة 16 في المئة، ليصل إلى 3 ملايين درهم، مبرزا أنه في مواجهة التأثير القوي للضغوط التضخمية على القدرة الشرائية للأسر، أجرت "لوسيور كريسطال"، بصفتها مقاولة مواطنة ومسؤولة، سلسلة من التخفيضات في أسعار الاستهلاك خلال الأشهر الستة الأولى من السنة.

كما لم يكن بالإمكان تعويض هذا الانخفاض في الأسعار بالكامل عبر الأداء القوي لأنشطة الزيتون والزبدة النباتية.

وواصلت المجموعة جهودها لتحسين عملياتها الصناعية واللوجستيكية بهدف التخفيف من تأثير التقلبات في أسعار المواد الأولية وانخفاض أسعار البيع على أدائها العام.

وعلى مستوى الآفاق، بالنسبة للنصف الثاني من السنة المالية الجارية، ستواصل "لوسيور كريسطال" نهجها للتميز التشغيلي وستحافظ على تدبير صارم للمؤن، بهدف استعادة مستويات الهامش المعيارية الخاصة بها وكذا نتائجها.

بالإضافة إلى ذلك، ستقوم الشركة بتكثيف مبادراتها لتحسين نموذجها التنظيمي وتعزيز تطوير سلسلة إنتاج البذور الزيتية المحلية.

وتهدف هذه التدابير إلى تعزيز الدور الريادي للمجموعة وتشجيع تبلور سلسلة إنتاج متكاملة، تضمن استدامة واستقرار إنتاج الزيوت على المستوى الوطني والإقليمي.

كما ستواصل الشركة التزامها باحترام معايير الجودة والممارسات البيئية الفضلى، مع تعزيز التزامها تجاه مختلف مكونات محيطها.

بعد منع الصحافيين من تغطية زيارة سانشيز.. أيُّ إعلام تريد الدولة؟!

شكلت زيارة رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز إلى المغرب الأسبوع الفائت، مناسبة أخرى لأن تقول الحكومة (أو الدولة) للإعلام المغربي: إذهب إلى الجحيم ! وفي الوقت الذي الذي عمد رئيس الوزراء ...