صحيفة عبرية: الفلسطينيون والإسرائيليون يحتلفون بإنجاز المنتخب المغربي بمونديال قطر في حدث "لا يوصف"

 صحيفة عبرية: الفلسطينيون والإسرائيليون يحتلفون بإنجاز المنتخب المغربي بمونديال قطر في حدث "لا يوصف"
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الأحد 11 دجنبر 2022 - 16:45

قالت صحيفة "ذا تايمز أوف إسرائيل" العبرية، إن الفوز التاريخي للمنتخب المغربي على منتخب البرتغال وتأهله إلى نصف نهائي كأس العالم كأول منتخب عربي وإفريقي يصل إلى هذا الدور في تاريخ المونديال، أشعل احتفالات في أوساط الفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء، في حدث "لا يوصف".

وقالت ذات الصحيفة، إن إقصاء المغرب للبرتغال بنجمها الكبير كريستيانو رونالدو أطلق فرحة عارمة في الأراضي الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية، إضافة إلى فرحة عارمة اجتاحات العديد من المناطق في إسرائيل، خاصة التي يتواجد بها اليهود من أصول مغربية.

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية تصريح رئيس نادي أشدود الإسرائيلي، رافي نيدام، الذي أعرب عن فرحته بإنجاز أسود الأطلس في مونديال قطر 2022، معتبرا أن هذا الانتصار سيُعطي آمالا كبيرا لباقي الفرق، من بينها الفرق الإسرائيلية من أجل الذهاب بعيدا في باقي المنافسا.

وأشارت "ذا تايمز أف إسرائيل" أن البلدات الإسرائيلية المتواجدة في الشمال والتي توجد بها غالبية سكانية من أصول عربية ومغربية، شهدت ليلة أمس السبت إطلاق المفرقعات النارية في السماء، احتفالا بتأهل المنتخب المغربي إلى دور نصف نهائي كأس العالم لأول مرة في تاريخ وتارخ القارة الإفريقية والبلدان العربية.

وتجدر الإشارة إلى أن ما حققه المنتخب المغربي أمس السبت، حظي بإشادة واسعة من طرف العديد من الشخصيات ومشاهير العالم، مثل إيلون ماسك الذي نشر تغريدة على تويتر يُهنئ فيها المنتخب المغربي على هذا الإنجاز غير المسبوق، إضافة إلى العديد من المشاهير الآخرين.

كما بعث العديد من الملوك ورؤساء الدول، برقيات تهنئة إلى ملك المغرب محمد السادس، يهنؤونه على الإنجاز التاريخي الذي حققه المنتخب المغربي في مونديال قطر إلى حدود الآن، متمنين للمنتخب المغربي المزيد من التوفيق في هذا المونديال.

جدير بالذكر، أن المنتخب المغربي سيواجه في دور نصف النهائي المنتخب الفرنسي، يوم الأربعاء المقبل، ابتداء من الساعة الثامنة ليلا بالتوقيت المغربي المحلي، ويحذو المنتخب المغربي آمال كبيرة لتجاوز هذا الدور والوصول إلى النهائي ضد الفائز في مباراة الأرجنتين وكرواتيا.

آن الأوان للمغرب أن يدير ظهره كليا للجزائر!

لا يبدو أن علاقة المغرب مع الجزائر ستتحسن على الأقل خلال عِقدين إلى ثلاثة عقود مُقبلة. فحتى لو غادر "عواجز العسكر" ممن يتحكمون بالسلطة في الجزائر، فهناك جيل صاعد بكامله، ...