طوابير طويلة لتجديد جواز السفر في الولايات المتحدة الأمريكية

 طوابير طويلة لتجديد جواز السفر في الولايات المتحدة الأمريكية
الصحيفة - متابعة
الجمعة 7 يوليوز 2023 - 13:26

منذ مطلع العام، تمّ تقديم نحو 500 ألف طلب لتجديد جواز السفر في أمريكا كلّ أسبوع. رقم قياسي يأتي في وقت اضطرت فيه وزارة الخارجية إلى "إعادة تنظيم" خدمة تفككت بالكامل تقريباً خلال جائحة كوفيد-19، إذ إن الموظفين أوكلوا مهاماً إدارية أخرى خلال تلك الفترة. وتصل فترة الانتظار إلى13 أسبوعاً.

ومنذ عودة الرحلات الجوية الدولية مع إعادة فتح الحدود بعد رفع قيود كوفيد-19، تحوّل طلب تجديد جوازات السفر في الولايات المتحدة إلى كابوس إداري.

جاء نايل خاو (20 عاماً) خصيصاً من مكان إقامته في هيوستن إلى نيويورك التي تبعد عنها أكثر من 2600 كيلومتر، لاستلام جواز سفره في الوقت المناسب للحاق بطائرة تغادر بعد بضع ساعات إلى لندن. وتمكّن والده أيضاً من الحصول على موعد بصعوبة قبل موعد رحلته، وقال الشاب وهو خارج من مكتب جوازات السفر: "لا أعرف كيف فعل (والدي) ذلك".

أمام المبنى الإداري، ينتظر عشرات الأشخاص دورهم، وبعضهم مضطر إلى السفر إلى الخارج إثر وفاة قريب أو من أجل العمل أو حتى للسياحة.

ويرى ديفيد ألواديش، وهو المؤسس المشارك لشركة "إيتس إيزي" itseasy التي تهتمّ بإنجاز معاملات إدارية مثل تجديد جوازات السفر في الولايات المتحدة، أن الصعوبات التي يواجهها طالبو تجديد جوازات سفرهم مرتبطة بمجموعة من العوامل.

ويقول لوكالة فرانس برس: "نشعر كأن كل الأمريكيين قرروا تجديد جوازات سفرهم والسفر في الوقت نفسه"، مضيفاً: "لم أرَ ذلك أبداً على مدى أربعين عاماً".

يُضاف إلى ذروة الطلبات بعد جائحة كوفيد-19، وفق قوله، إنشاء نظام تكنولوجي جديد مخصص لطلبات التجديد عبر الإنترنت لم يفِ بالمتطلبات الأمنية وعُلّق موقتاً.

فوي مارس الماضي، قدّرت وزارة الخارجية الأمريكية أن عملية تجديد الجواز أو إصدار جواز جديد تستغرق من 10 إلى 13 أسبوعاً، بينما تستغرق الإجراءات المسرّعة سبعة إلى تسعة أسابيع مع رسوم إضافية تبلغ 60 دولاراً. وتُعدّ فترات الانتظار هذه أطول بمرّتين ممّا كانت عليه قبل الجائحة.

ومنذ مطلع العام، تمّ تقديم نحو 500 ألف طلب تقريباً كلّ أسبوع، حسبما قال وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن للجنة في الكونغرس، أي بزيادة 30% عن المعدّل الأسبوعي في العام 2022 الذي سجّل إنجاز عدد قياسي من الجوازات بلغ 22 مليوناً.

ويأتي هذا "الطلب غير المسبوق" في وقت اضطرت فيه وزارة الخارجية الأمريكية إلى "إعادة تنظيم" خدمة تفككت بالكامل تقريباً خلال فترة جائحة كوفيد-19، بحسب بلينكن، إذ إن الموظفين أوكلوا مهاماً إدارية أخرى خلال تلك الفترة.

ودعا المواطنين الأمريكيين إلى "التأكد من تاريخ صلاحية وثيقتهم وتجديدها" في أبكر وقت ممكن بالنسبة لموعد رحلتهم.

وبغية الحصول على جواز سفر خلال يوم واحد، يلجأ العديد من الأميركيين إلى خدمات الشركات الخاصة وينفقون مئات الدولارات. فقد تصل إلى 2500 دولار المبالغ الإجمالية التي ينفقونها من أجل أخذ موعد يحصلون عليه في ظروف طبيعية بشكل مجاني.

أمّا العاجزون عن دفع هذه المبالغ، فيجدون أنفسهم واقفين في طوابير انتظار طويلة مثل ليندا (46 عاماً) التي بدأت معاملاتها الإدارية في أبريل لها ولعائلتها. وتقول "حصلنا على جوازات سفرنا بالبريد في يونيو، لكننا لم نحصل بعد على جوازات سفر أولادنا"، وتضيف، عشية رحلة عائلية إلى جزيرة أروبا في الكاريبي، "لم يكن الوضع كذلك سابقًا".

من جهته، يعتبر بلينكن أن الحل يكمن في إعادة تشغيل الخدمة الإلكترونية التي ستتمكن من معالجة ما لا يقلّ عن 60% من الطلبات.

هل الدولة الجزائرية عبارة عن "هجرة غير شرعية في التاريخ"؟

في حوار أجريناه في "الصحيفة" شهر غشت من سنة 2021 مع نور الدين بوكروح الذي يعتبر من السياسيين والمثقفين القلائل في الجزائر الذين ينتقدون "نظام الحكم" في البلاد المبني على ...