فضيحة جنسية تجر المدير التقني للرجاء إلى الإقالة والمتابعة القانونية

 فضيحة جنسية تجر المدير التقني للرجاء إلى الإقالة والمتابعة القانونية
الصحيفة - عمر الشرايبي
الخميس 10 أكتوبر 2019 - 21:47

انفجرت فضيحة أخلاقية كبرى داخل أسوار نادي الرجاء الرياضي، بطلها المدير التقني بمدرسة الفريق "الأخضر"، الذي تمت إقالته بعد شكاية تقدم بها أولياء أمر أحد الأطفال الممارسين، مما دفع إدارة الرئيس جواد الزيات إلى سلك المساطر القانونية اللازمة.

وفي الوقت الذي تساءل البعض عن الأسباب التي دفعت إدارة الرجاء إلى إقالة المدير التقني السالف الذكر، فإن مصادر مطلعة أفادت لـ"الصحيفة"، أن الواقعة تعود إلى الأيام القليلة الماضية، حين طلب آباء أحد تلاميذ مدرسة النادي مقبالة مسؤولي الإدارة، بعد شكاية للطفل يزعم فيها  بالتعرض لـ"ممارسات شاذة" من قبل المؤطر الرياضي، أثناء حصة للتدليك بعيادة  مركب "الوازيس".

المصادر ذاتها، قالت إن ثلاث منخرطين وازنين بالنادي، ضغطوا على المكتب المديري من أجل طرد المدير التقني ومتابعته عبر السبل القانونية اللازمة، وذلك من أجل اعتباره "قدوة" لكل من سولت له نفسه اقتراف أفعال مماثلة منافية للأخلاق والأعراف التربوية.

جدير بالذكر أن الإدارة التقنية للرجاء، تشهد حالة من الغليان، حيث تعالت بعض الأصوات المنادية بإسناد المهمة للاعب الدولي السابق طلال القرقوري وإقالة فتحي جمال، المدير الرياضي، فيما تطالب أطراف بإلحاق يوسف السفري بالطاقم التقني للفريق الأول، مساعدا للمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون.

السيد فوزي لقجع.. السُلطة المُطلقة مفسدة مُطلقة!

بتاريخ 3 مارس الماضي، كشف منسق ملف الترشيح المشترك لإسبانيا والبرتغال والمغرب لكأس العالم 2030 أنطونيو لارانغو أن لشبونة لن تستضيف المباراة النهائية للمونديال. وأثناء تقديم شعار البطولة وسفرائها، أكد ...