في بلاغ تلا لقاء وزير خارجيتها بنظيره الأمريكي.. الجزائر تتفادى أي إشارة إلى الانفصال أو تقرير المصير في الصحراء

 في بلاغ تلا لقاء وزير خارجيتها بنظيره الأمريكي.. الجزائر تتفادى أي إشارة إلى الانفصال أو تقرير المصير في الصحراء
الصحيفة من الرباط
الجمعة 11 غشت 2023 - 17:23

تفادت وزارة الخارجية الجزائرية الإشارة إلى أي عبارة تفيد دعم الطرح الانفصالي لجبهة "البوليساريو" أو استخدام عبارة "تقرير المصير" في الصحراء، خلال حديثها عن مُخرجات الزيارة التي قام بها وزير الخارجية أحمد عطاف إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ولقائه بنظيره أنتوني بلينكن، وهو اللقاء الذي ناقش فيه الطرفان "قضايا إقليمية ودولية".

وجاء في بلاغ الخارجية الجزائرية أن الوزيرين "تناولا آخر تطورات قضية الصحراء الغربية، مجددين التعبير عن دعمهما لجهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، ستافان دي ميستورا، الرامية لتمكين طرفي النزاع من الانخراط بجدية ودون شروط مسبقة في المسار السياسي الذي تقوده الأمم المتحدة".

وخلص البلاغ إلى أن بلينكن وعطاف عبرا عن "ارتياحهما لما تم تسجيله من توافق كبير في مواقف البلدين حول جميع القضايا التي تم استعراضها على الصعيدين الثنائي ومتعدد الأطراف، مؤكدين تطلعهما لمواصلة الجهود من أجل استكشاف الآفاق الواعدة للشراكة الجزائرية الأمريكية وتكثيف علاقات التشاور والتنسيق بين البلدين، خاصة خلال عضوية الجزائر المقبلة بمجلس الأمن".

ويأتي بلاغ الخارجية الجزائرية انسجاما مع ما أورده بلينكن، الذي نشر، أول أمس الأربعاء، تغريدة على منصة "إكس"، "تويتر" سابقا، جاء فيها "التقيت وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف لبحث الشراكة الأمريكية الجزائرية وتبادل الآراء بشأن أولوياتنا المشتركة، بما في ذلك الاستقرار في منطقة الساحل والسلام العادل والدائم في أوكرانيا، وأكدنا أيضا على دعمنا الكامل للعملية السياسية للأمم المتحدة، بالنسبة لقضية الصحراء الغربية".

ويأتي ذلك بعدما أعادت وزارة الخارجية الأمريكية، قبل أسابيع، تأكيد استمرارها في الاعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء، عملا بالمرسوم الرئاسي الذي وقعه الرئيس السابق دونالد ترامب، مؤكدة عدم وجود أي تغيير بخصوص "سياستها" المتعلقة بقضية الصحراء.

وخلال الإحاطة الصحفية للمتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، ماثيو ميلر، ليوم 18 يوليوز 2023، والتي جات إثر الاعتراف الإسرائيلي بمغربية الصحراء، أورد "أود القول إنه بشكل عام أن استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل كان إيجابيا بشكل واضح بالنسبة للمنطقة، ونحن نتطلع إلى العمل مع هؤلاء الشركاء المقربين لتوسيع دائرة السلام بشكل أكبر".

وسُئل ميلر إذا ما كان لدى الإدارة الأمريكية موقف من قرار الحكومة الإسرائيلية الاعتراف بمغربية الصحراء، ليُجيب "ليس لدي تعليق على قرار الحكومة الإسرائيلية"، ما دفع الصحفي الذي طرح السؤال للاستفسار حول موقف واشنطن من الاعتراف بالسيادة المغربية، وكان جواب ميلر "من الواضح أن الولايات المتحدة اتخذت هذه الخطوة في دجنبر 2020، ولم تتغير".

وإمعانا في التحقق من استمرار الاعتراف الأمريكي تساءل الصحافي "لم يتغير الأمر؟ من الواضح أن الصحراء الغربية بالنسبة لك جزء من المغرب؟"، وكان جواب ميلر "أود القول إن هذه السياسة تم الإعلان عنها في دجنبر 2020 ولم تتغير، وأضاف "في نفس الوقت أقل إننا نؤيد بالكامل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، ستافان دي ميستورا، وهو يُكثف جهوده للوصول إلى حل سياسي دائم وكريم للملف".

السيد فوزي لقجع.. السُلطة المُطلقة مفسدة مُطلقة!

بتاريخ 3 مارس الماضي، كشف منسق ملف الترشيح المشترك لإسبانيا والبرتغال والمغرب لكأس العالم 2030 أنطونيو لارانغو أن لشبونة لن تستضيف المباراة النهائية للمونديال. وأثناء تقديم شعار البطولة وسفرائها، أكد ...