في خطابه من فاس.. الأمين العام للأمم المتحدة ينتقد الانفصالية ويحذر من الانقسامات في افتتاح منتدى تحالف الحضارات

 في خطابه من فاس.. الأمين العام للأمم المتحدة ينتقد الانفصالية ويحذر من الانقسامات في افتتاح منتدى تحالف الحضارات
الصحيفة من الرباط
الثلاثاء 22 نونبر 2022 - 17:19

حذر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، اليوم الثلاثاء من مدينة فاس، من مخاطر "الانفصال" التي يعيشها العالم التي ربطها بغياب العقلانية، موردا، خلال كلمته بمناسبة افتتاح المنتدى العالمي التاسع لتحالف الحضارات للأمم المتحدة، أن خطابات الكراهية والتضليل والعنف تزداد شيوعا، وتستهدف بالخصوص النساء والفئات الأكثر هشاشة.

وأورد غوتيريش أن المشاكل والانقسامات تزداد بين دول الشمال والجنوب، بما في ذلك الأزمات الجيوستراتيجية والاقتصادية، وأضاف "اليوم هناك حرب في أوكرانيا، تزداد آثارها السلبية، وتمس الأكثر هشاشة وضعفا"، مبرزا أن الذي يسود في العالم اليوم، هو "غياب العقلانية وخطاب الكراهية والعنصرية والانفصالية".

واعتبر الأمين العام للأمم المتحدة أن خطابات الكراهية والتضليل والعنف تزداد شيوعا، وتستهدف بالخصوص النساء والفئات الأكثر هشاشة، مشددا على أن آفات التعصب واللاعقلانية أضحت أكثر تفشيا، حيث تنبعث مجددا الشرور القديمة المتمثلة في معاداة السامية والتعصب المعادي للمسلمين واضطهاد المسيحيين وكراهية الأجانب والعنصرية"، وأوضح أن "هذه الآفات البغيضة تذكي بعضها البعض وتثير الانقسام".

ودعا غوتيريش إلى مبادرة جماعية كفيلة ببناء تحالف للسلام على المستويين العالمي والمحلي من أجل الاستجابة لتحديات العصر، مشددا على ضرورة "العمل في هذه الوقت المحفوف بالمخاطر، كأسرة إنسانية واحدة غنية بتنوعها ومتساوية في ما تتمتع به من كرامة وحقوق ومتحدة بفضل تضامنها"، منوها في الوقت نفسه بـ"الالتزام الشخصي والدائم للملك محمد السادس بالدفاع عن الحوار بين الأديان والثقافات والتسامح والتنوع بوصفها قيما تثري مجتمعاتنا وعالمنا".

وتأتي كلمة غوتيريش المناهضة للانفصالية والانقسامات، بعد أسابيع فقط من صدور قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2654 بخصوص قضية الصحراء، الذي صوتت لصالحه 13 دولة وامتنعت عن التصويت له دولتان، والذي قرر تمديد مهم المينورسو وأشار إلى مشروع الحكم الذاتي المغربي في الصراء، ما حظي بترحيب من الرباط في حين هاجمته الجزائر الداعمة لجبهة البوليساريو الانفصالية.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المنتخب المغربي قادر على تجاوز الدور الأول بكأس العالم في قطر؟

Loading...