في عز أزمة الأسعار.. "أخنوش" يساوم النقابات برفع دعمها العمومي بـ30 في المائة مقابل التخلي عن مذكرتها المطلبية

 في عز أزمة الأسعار.. "أخنوش" يساوم النقابات برفع دعمها العمومي بـ30 في المائة مقابل التخلي عن مذكرتها المطلبية
الصحيفة من الرباط
السبت 30 أبريل 2022 - 12:00

فجر بلاغ للاتحاد المغربي للشغل، صدر أمس الجمعة، فضيحة من العيار الثقيل تورطت فيها حكومة عزيز أخنوش، وذلك بعدما فضلت تقديم عرض أقرب إلى "المساومة" للمركزيات النقابية، يتمثل في رفع مبلغ الدعم المخصص لها، في مقابل "تجاهل" المطالب التي قدمتها في مذكرتها المطلبية المسلمة لرئيس الحكومة.

وقالت الوثيقة إن النقابة سجلت "باستغراب واندهاش كبيرين تضمن مشروع الاتفاق مقتضى غريبا لم يسبق للاتحاد المغربي للشغل أن طالب أو تقدم به والمتعلق برفع مبلغ الدعم المخصص للمركزيات النقابية بنسبة 30 في المائة وكذا مراجعة الدعم في جانب التكوين النقابي".

وقالت الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل إنها وقفت على "تجليات الأوضاع على المستوى الوطني ومميزاتها خاصة على المستوى الاجتماعي، من جراء تعدد مصادر الأزمة الاقتصادية وتأثيرها على ارتفاع أسعار المواد الأساسية وما لذلك من آثار مدمرة على القدرة الشرائية للطبقة العاملة وعموم الجماهير الشعبية"، مطالبة الحكومة بالتحرك والتجاوب إيجابا مع مطالبها.

وفي سياق ذلك أكدت "عدم رقي العرض الحكومي وتطلعات الطبقة العاملة من جهة وكذا لمستوى مطالب مركزيتنا المتضمنة بالمذكرة المطلبية المسلمة لرئيس الحكومة يوم 24 فبراير 2022 من جهة أخرى"، وأضافت أنها سجلت "عدم التجاوب والتطرق إلى المطالب الملحة لكافة الفئات في الوظيفة العمومية والقطاع الخاص والمؤسسات العمومية".

وتحدثت الوثيقة عن "شرط بعض الإجراءات والمطالب كالزيادة في الشطر الثاني من الحد الأدنى للأجر ومعاش الشيخوخة بالقطاع الخاص بتعديلات هيكلية وقانونية كبيرة لا علاقة لها بهم، مما يشكل نوعا من الابتزاز والتوجيه المسبق والمفضوح للنوايا من وراء هذه الاقتراحات"، على حد تعبير النقابة.

تعليقات
جاري تحميل التعليقات

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...