في غمرة الحرب الروسية الأوكرانية.. معرض كبير للصناعات الدفاعية المتطورة في إسرائيل والمغرب من بين الحاضرين

 في غمرة الحرب الروسية الأوكرانية.. معرض كبير للصناعات الدفاعية المتطورة في إسرائيل والمغرب من بين الحاضرين
الصحيفة – حمزة المتيوي
الثلاثاء 8 مارس 2022 - 21:14

أدت الحرب الروسية على أوكرانيا وحالة الترقب والحذر التي ترافقها في جميع دول العالم، إلى منح إشعاع أكبر لمعرض الصناعات الدفاعية الإسرائيلي في تل أبيب ISDEF الذي سجل تسارعا ملحوظا في عدد المشاركين الأجانب فيه بعد انطلاق القتال، حيث يتوقع منظموه مشاركة الآلاف من دول أوروبا وآسيا، ولأول مرة سيعرف مشاركة وفةد رسمية من دول الخليج والمغرب.

ووفق تقارير إسرائيلية، فإن المعرض الذي سيحتضنه مركز المعارض في تل أبيب نهاية شهر مارس الجاري، سجل تسارعا في وتيرة التسجيل خلال الأسبوع الماضي بنسبة 50 في المائة، وذلك في سياق الحرب الروسية الأوكرانية، ويتوقع المنظمون أن يحضره 4500 مشارك من خارج إسرائيل، من بينهم، وفي سابق من نوعها، 100 شخص يمثلون المغرب ودول منطقة الخليج.

ووفق الرئيس التنفيذي لشركة ISDEF المنظمة للدورة الـ11 لهذا المعرض المتخصص في مجال الدفاع والأمن الداخلي والسبراني، فإن الدول المشاركة وقفت على قوة الصناعات الدفاعية الإسرائيلية، وأبدت اهتماما بالحصول على العديد من التجهيزات المتطورة التي تقترحها"، موردا أن الدورة الحالية ستسمح للشركة بـ"اكتشاف أجزاء جديدة من العالم التي ستُقدم لها قدراتها مثل دول الخليج والمغرب".

والملاحظ أن وفود دول شرق أوروبا ومنطقة البلقان، القريبة من جغرافيا النزاع العسكري في أوكرانيا، تصدرت قائمة الوفود المشاركة، حيث تأكد حضور ممثلين عن سلوفاكيا وكرواتيا والبوسنة والهرسك وكوسوفو، إلى جانب زبناء الصناعات الدفاعية الإسرائيلية القادمين من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وإيطاليا وفنلندا وكوريا الجنوبية والفلبين.

وقال المنظمون إن عدد المشاركين ارتفع بنسبة 40 في المائة مقارنة بالدورة المنظمة سنة 2019 وهي الأخيرة قبل انتشار جائحة كورونا، مبرزة أن الشركات الروسية والأوكرانية لم تُلغ إلى الآن حضورها في المعرض عكس ما فعلته في معارض أخرى عبر العالم، وآخرها معرض "ديف إيكسبو" في الهند الذي أعلنت وزارة الدفاع إلغاءه بعدما كان من المقرر افتتاحه بعد غد الخميس.

وكان المغرب وإسرائيل قد وقعا لأول مرة اتفاقية للتعاون الأمني والعسكري، وذلك خلال زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، إلى الرباط في نونبر الماضي، وهي الاتفاقية التي وقعت مثلها مملكة البحرين مؤخرا، وستُصبح إسرائيل من بين أهم مزودي الجيش المغربي بالأسلحة، كما يُنتظر أن يُفتح أمامها الباب للاستثمار على أراضي المملكة في مجال الصناعات الدفاعية. 

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...