قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية الجزائرية يُودع لويزة حنون الحبس المُؤقت

قرر قاضي التحقيق، اليوم الخميس، بالحكمة العسكرية بمدينة البليدة، إيداع الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون الحبس المؤقت. حسب ما ذكرته قناة "النهار" الجزائرية.

هذا، ومثلت لويزة حنون أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية بالبليدة، بعد أن تم استدعاءها في قضية السعيد بوتفليقة والجنرال توفيق وطرطاق.

واستدعت المحكمة العسكرية في البليدة، لويزة حنون، الأمينة العامة السابق لحزب العمال الجزائري، في قضية تتعلق إيقاف شقيق الرئيس السعيد بوتفليقة، الجنرال السابق توفيق مدين، إضافة إلى رئيس المخابرات بشير طرطاق، الذين تم اتهامهم بالتآمر على الجيش الجزائري، والتأثير على الحراك الشعبي وزرع الفتنة والفوضى.

وحسب المصادر الخاصة من التلفزيون العمومي، سيتم الاستماع لأقوال وشهادات في قضية اتهام الثلاثي المذكور، ثم توجيه الاتهامات لها شخصيا ولنشاطها السابق في حزب العمال ودورها على مدار سنوات طويلة.

مصادر إعلامية أخرى، أكدت أن لويزة حنون طرف في مشروع الانتقال السياسي الذي كان السعيد بوتفليقة يخطط لتجسيده قبل الحراك الشعبي، لهذا تم وضعها رهن الاعتقال للالتحاق بمجموعة كبيرة من الشخصيات السياسية ورجال الأعمال الذين تعرضوا للإيقاف من طرف المحكمة العسكرية، في حملة واسعة للإطاحة برؤوس الفساد المنتمين إلى نظام بوتفليقة السابق.

الأحد 18:00
مطر خفيف
C
°
15.55
الأثنين
16.27
mostlycloudy
الثلاثاء
17.37
mostlycloudy
الأربعاء
20.7
mostlycloudy
الخميس
16.79
mostlycloudy
الجمعة
16.14
mostlycloudy