قروض غير محدودة لدعم الشركات المتضررة من كورونا

 قروض غير محدودة لدعم الشركات المتضررة من كورونا
الصحيفة - متابعة
السبت 14 مارس 2020 - 9:42

تعهدت الحكومة الألمانية بمنح قروض غير محدودة لدعم الشركات المتضررة من تفشي فيروس كورونا بقيمة لا تقل عن 550 مليار يورو في أكبر إجراءات استثنائية منذ الحرب العالمية الثانية.

وقال وزير الاقتصاد بيتر ألتماير خلال ندوة صحافية مشتركة مع وزير المالية الألماني أولاف شولتس أمس الجمعة، إنه بالإمكان توفير نصف تريليون يورو عبر زيادة كبيرة للغاية في ضمانات القروض لدى بنك التنمية الألماني المملوك للدولة "كيه إف دابليو"، مضيفا أنه من المقرر أن تمنح الحكومة البنك في هذا الإطار في بداية الأمر 20 مليار يورو.

من جانبه، قال شولتس: "لا يوجد حد أقصى لحجم القروض، التي يمكن أن يمنحها البنك"

وأضاف أن تلك التدابير تتضمن السماح للشركات بتأجيل سداد مليارات اليوروهات من مدفوعاتها الضريبية، وزيادة القروض التي يقدمها بنك التنمية الألماني وذلك لصالح الشركات الصغيرة والكبيرة على السواء، مشيرا إلى أن التحديات كبيرة وأن الشعور بالريبة أمر طبيعي في هذا الموقف.

وأكد شولتس أن الدولة بإمكانها الآن القيام بما هو ضروري في ظل الوضع الجيد للموازنة العامة، مؤكدا أن الغرض من هذا الدعم هو تأمين وجود الشركات وفرص العمل.

وتعتزم الحكومة الألمانية ايضا مساعدة الشركات عبر تسهيلات ضريبية، حيث أوضح شولتس أن هذا يعني مليارات لن تدخل الآن خزينة الدولة.

كما أعلنت الحكومة الألمانية أيضا أنها ستقدم مساعدة مالية للفنانين وشركات الفعاليات والمؤسسات الثقافية الخاصة. وأعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أمس أن حكومتها مسلحة ماليا بصورة جيدة لمواجهة العواقب الاقتصادية لانتشار فيروس كورونا المستجد. وقال بيان للحكومة الألمانية إن ميركل أكدت خلال لقاء مع الاتحادات الاقتصادية والنقابات بمكتب المستشارية إن السلطات الألمانية ستقوم بكل ما هو ضروري للعمل على استقرار الاقتصاد خلال هذا الوضع المتأزم.

وأعلن معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية أمس الجمعة عن تسجيل 671 إصابة جديدة بفيروس كورونا في ألمانيا، ليرتفع عدد حالات الإصابة إلى 3062 حالة.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...