مؤسس مجلة "جون أفريك" البشير بن يحمد يفارق الحياة

توفي أمس الأحد بالعاصمة الفرنسية باريس، الإعلامي التونسي مؤسس مجلة "جون أفريك"، البشير بن يحمد، عن عمر يناهز 93 عاما.
وودع بن يحمد الحياة، بعد مسيرة حافلة في المجال الإعلامي انطلقت في سنة 1954 عندما عمل كمراسل لجريدة "لوبتي ماتان" ثم عُين بعد ذلك مديرا لمكتب محمد المصمودي الذي كان وزيرا للدولة في حطومة الطاهر بن عمار في تونس.

وبعد 9 أشهر في هذا المنصب، عاد بن يحمد الذي يُولد في 2 أبريل 1928 بمدينة جربة، للعمل الصحفي حيث أسس عام 1955 جريدة "لكسيون" التابعة لحزب الحر الدستوري الجديد، قبل أن يشارك في الوفد التونسي الذي تفاوض مع الفرنسيين على الاستقلال الداخلي، فعُين كاتب الدولة للإعلام في 15 أبريل سنة 1956 في فترة الحبيب بورقيبة.

ولاختلافه مع سياسية الرئيس الأسبق الحبيب بورقيبة عاد إلى العمل الصحفي وأسس مجلة "أفريك أكسيون" في 17 أكتوبر 1960، ثم غيّر اسمها إلى "جون أفريك" في 21 نونبر 1961.

وفي ماي1962 هاجر إلى روما ثم انتقل إلى باريس حيث استقر به المقام وحصل على الجنسية الفرنسية وتزوج هناك، وهو خريج مدرسة التجارة العليا بباريس.

السبت 21:00
غيوم متناثرة
C
°
20.86
الأحد
21.43
mostlycloudy
الأثنين
22.44
mostlycloudy
الثلاثاء
22.51
mostlycloudy
الأربعاء
20.98
mostlycloudy
الخميس
19.7
mostlycloudy