مؤسس ويكيليكس يقاوم تسليمه ويدافع عن تسريباته

حاول مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان أسانج، لدى مثوله عبر الفيديو، أمام محكمة في لندن أمس، مقاومة تسليمه للولايات المتحدة ودافع عن عمله.

وبعدما عرض محامٍ عن السلطات الأميركية أمام «محكمة وستمنستر» ملخصاً عن ضلوع أسانج في تسريب وثائق سرية، قال مؤسس «ويكيليكس» للقاضي: «لا أرغب في تسليم نفسي لأنني كنت أمارس الصحافة التي نالت العديد من الجوائز وحمت العديد من الناس». وحدد القاضي تاريخ الجلسة المقبلة في 30 مايو الحالي.

وباشر أسانج هذه المعركة القضائية الثانية غداة الحكم عليه في قضية أولى عندما أمرت المحكمة أول من أمس، بسجنه 50 أسبوعاً بعد إدانته بانتهاك شروط الإفراج المؤقت عنه إثر لجوئه إلى سفارة الإكوادور التي أمضى فيها سبع سنوات.

وكان الأسترالي البالغ من العمر 47 عاماً قد هرب من القضاء في 2012 ولجأ إلى سفارة الإكوادور في لندن، حيث حصل على لجوء سياسي في المبنى.

وقد اقتادته الشرطة البريطانية من السفارة بموافقة من كيتو في 11 أبريل الماضي.

وعندما لجأ أسانج إلى المقر الدبلوماسي، كان ملاحَقاً بتهمة الاغتصاب في السويد في قضية أُسقطت في وقت لاحق. لكنه أكد دائماً أنه تهرب من القضاء البريطاني بدافع الخوف لا من تسليمه للسويد بل للولايات المتحدة ليواجه فيها حكماً بالإعدام بسبب نشره وثائق سرية أميركية.

السبت 6:00
غيوم متناثرة
C
°
20.71
الأحد
18.71
mostlycloudy
الأثنين
18.61
mostlycloudy
الثلاثاء
19.76
mostlycloudy
الأربعاء
21.22
mostlycloudy
الخميس
21.09
mostlycloudy