مؤشر الصدق العالمي: 75 في المائة من المغاربة لا يعيدون ما يجدونه !

أنجز فريق من الخبراء الدوليين تجربة فريدة تحت عنوان "الصدق المدني حول العالم" (Civic Honesty around the globe) لاختبار مدى صدق المواطنين المدنيين في 40 دولة عبر العالم، من ضمنها المغرب، لإعطاء مؤشرات حول صدق مواطني العالم والتباين بين البلدان في هذا المجال.

واستخدم الخبراء المنجزون لهذه التجربة 17 ألف محفظة نقود، منها ما تحتوي على مبالغ مالية هامة ومنها فارغة من المال، تم إلقاءها في أماكن عامة وخاصة كالفنادق والبنوك وغيرها، في 355 مدينة داخل 40 دولة عالمية، لاختبار المواطنين هل سيعيدون تلك المحفظات أم سيحتفظون بها لأنفسهم.

وأظهرت النتائج ارتفاع مؤشر الصدق في دولة سويسرا حيث حلّت في المرتبة الأولى كأكثر البلدان في الصدق المدني، حيث أن حوالي 80 بالمائة من محفظات النقود المملوءة بالمال التي تم إلقاءها في أماكن متفرقة في سويسرا تمت إعادتها، و75 بالمائة من المحفظات الفارغة أيضا تمت إعادتها.

وجاءت في المرتبة الثانية بعد سويسرا دولة النرويج، ثم هولندا ثالثة، في حين حلّت الصين في المرتبة الأخيرة في مؤشر الصدق العالمي، وحلّت المغرب في المرتبة ما قبل الأخيرة بعد دولة البيرو، كثلاثة دول تم تسجيل فيها نسب ضعيفة جدا في مؤشر الصدق المدني.

وفيما يخص النسب المتعلقة بالمغرب، فإن حوالي 25 بالمائة فقط من المحفظات المملوءة بالنقود تمت إعادتها بعد العثور عليها من طرف المواطنين المغاربة، في حين أزيد من 75 بالمائة لم تعد، وفيما يخص المحفظات الفارغة فقاد أعاد المغاربة 15 بالمائة منها فقط بينما الباقي لم يعد.

هذا وقد أشار الخبراء المنجزون لهذه التجربة، إلى أن الصدق المدني يُعتبر عاملا مهما في الحياة الاجتماعية وتطور الاقتصاد في الدول، وغيابه يؤدي إلى انتشار الفساد في المجتمعات.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy