مائدة مستديرة تناقش الاستثمار الصناعي الوطني

نظم فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة طنجة - تطوان - الحسيمة، بطنجة، مائدة مستديرة حول سبل تعزيز وتحسين الاستثمار الصناعي الوطني، تروم تبيان أهمية زيادة مساهمة الصناعة الوطنية في خلق الثروة بالمغرب.

وقال رئيس فرع الاتحاد بالجهة، عادل الرايس، في تصريح صحافي بهذا الخصوص "ليس هناك أي بلد متقدم دون صناعة محلية قوية".، مضيفا أن اللقاء يشكل أيضا مناسبة من أجل البحث عن حلول والتفكير في رؤية لتمكين المقاولات المغربية من التطور داخل البلد، معتبرا أن الهدف يكمن أيضا في "جعل الاستثمار الوطني محركا للاقتصاد المغربي".

من جهته، أبرز رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، أحمد رضا الشامي، التقدم الذي أحرزته الصناعة المغربية منذ عام 2005 بفضل مختلف المخططات القطاعية، داعيا في هذا السياق إلى العمل على مواصلة تطوير القطاعات المصدرة، لاسيما الصيدلة والكيماويات، مشيرا إلى ضرورة تعزيز الاندماج المحلي عبر العمل على توفير ممونين محليين للقطاعات المصدرة، لخفض استيراد أجزاء من منتجاتهم المصنعة محليا، مسلطا الضوء على أهمية رفع مستوى التطور التكنولوجي للصادرات.

من جانبه، تطرق مدير صندوق الضمان المركزي، هشام زناتي السرغيني، إلى دور الصندوق في مساعدة القطاع المالي لتقديم مزيد من التمويلات لفائدة المقاولات، لافتا إلى أن القطاع المالي يعتبر المستفيد الأساسي من عدد مهم من الآليات التي يقدمها الصندوق لخفض المخاطر الثانوية التي تواجه المقاولات، كاشفا أن صندوق الضمان المركزي حدد سقف التزاماته في هذا الإطار في 10 ملايين درهم، سقف يمكن رفعه إلى 20 مليون درهم إذا أبانت المقاولة عن إرادتها تحسين حكامتها، مبرزا أن الصندوق "يمنح أيضا تمويلا بمعدل فائدة منخفض للغاية ويخض الاستثمار الذي أخذ بعين الاعتبار خفض بصمة الكربون".

الأثنين 21:00
غيوم قاتمة
C
°
20.11
الثلاثاء
23.37
mostlycloudy
الأربعاء
20.11
mostlycloudy
الخميس
19.44
mostlycloudy
الجمعة
18.84
mostlycloudy
السبت
18.75
mostlycloudy