مدرب ليفربول: تلقينا لكمة صعبة جدا على الوجه

 مدرب ليفربول: تلقينا لكمة صعبة جدا على الوجه
الصحيفة - وكالات
الجمعة 22 يناير 2021 - 10:32

أكد مدرب ليفربول، يورغن كلوب، عقب خسارة فريقه المفاجئة أمام بيرنلي في الدوري الإنلكيزي أن الأمر كان أشبه بتلقي لكمة صعبة في وجهه.

وكان  بيرنلي قد زاد من جراح مضيفه حامل اللقب، وألحق به الخسارة الأولى على أرضه منذ أبريل 2017 عندما تغلب عليه 1-صفر الخميس في ختام المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنكليزي في كرة القدم، إذ سجل أشلي بارنز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 83 من ركلة جزاء.

وواصل ليفربول معاناته في الآونة الأخيرة حيث فشل للمباراة الخامسة على التوالي في تحقيق الفوز (خسارتان وثلاثة تعادلات) كما استمر خط هجومه الناري في الصيام عن التهديف للمباراة الرابعة تواليا.

وهي الخسارة الأولى لليفربول على أرضه بعد 68 مباراة وتحديدا منذ سقوطه أمام كريستال بالاس 1-2 في 23 أبريل 2017.

وقال كلوب عقب المباراة: "بالتأكيد كانت خيبة أمل وخسارة قوية ولكمة صعبة جدا في الوجه، هذه هي مسؤوليتي في نهاية المطاف وليس لدي تفسير لذلك، ربما كانت هناك بعض القرارات الخاطئة، خلقنا العديد من الفرص ولكن للأسف لم نتمكن من التسجيل".

في المقابل، قال مدرب بيرنلي شون دايتش "إنه فوز رائع، الأداء كان جيدا وعملنا بجد لكي نؤدي بهذه الصورة. خلقنا بعض الفرص ولكنها ليست كثيرة وذات جودة وحاولنا أن نقدم افضل ما لدينا ونجحنا في مسعانا".

وتجمد رصيد ليفربول عند 34 نقطة في المركز الرابع وبات يتخلف بفارق 6 نقاط عن غريمه التقليدي مانشستر يونايتد المتصدر، علما بأنه كان يتفوق عليه في الصدارة قبل مرحلتين.

وجاءت الخسارة في توقيت غير مناسب بالنسبة إلى ليفربول الذي كان يمني النفس باستعادة نغمة الانتصارات قبل أن يحل ضيفا على مانشستر يونايتد الزحد المقبل في الدور الرابع لمسابقة كأس الاتحاد الإنلكيزي، وكذلك قبل أن يحل الخميس المقبل ضيفا على توتنهام الخامس بفارق نقطة واحدة عنه مع مباراة مؤجلة ضد أستون فيلا.

في المقابل، حقق بيرنلي فوزه الخامس هذا الموسم فعزز موقعه في المركز السادس عشر برصيد 19 نقطة مع مباراة مؤجلة.

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي قد تدخل في حرب عسكرية ضد المغرب بسبب خلافها السياسي والتاريخي مع المملكة؟

Loading...