مرور سنة على الإدارة الأمريكية الجديدة.. سيناريو تأخر تعيين سفير واشنطن في الرباط يتجه للتكرار مع بايدن

 مرور سنة على الإدارة الأمريكية الجديدة.. سيناريو تأخر تعيين سفير واشنطن في الرباط يتجه للتكرار مع بايدن
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الجمعة 21 يناير 2022 - 9:00

قبل سنة تقريبا، أي يتاريخ 20 يناير 2021، تولت الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة جو بايدن مقاليد الحكم في الولايات المتحدة بشكل رسمي، وبالتالي مرت سنة كاملة على تواجد هذه الإدارة في البيت الأبيض، في حين لازال مقر السفارة الأمريكية بالرباط شاغرا من سفير واشنطن بعد انتهاء فترة السفير السابق دافيد فيشر.

وأعلن البيت الأبيض حتى الآن عن تعيين العديد من السفراء في مختلف دول العالم، من بينها الجزائر، حيث تم تعيين إليزابيث موور أوبين، كسفيرة للولايات المتحدة الأمريكية في هذا البلد، ومن المنتظر أن تلتحق بمنصبها مع نهاية الشهر الجاري، وفق ما أورده موقع "أفريكا إنتيليجنس"، بينما لم تُرشح واشنطن بعد أي اسم ديبلوماسي جديد لتولي منصب سفيرها في المملكة المغربية.

وحاليا يقوم دايفيد غرين بمهام السفير الأمريكي في الرباط كـ"قائم بأعمال السفارة الأمريكية"، في انتظار تعيين اسم جديد، وهو التعيين الذي يبدو أنه سيتأخر لفترة أطول، في ظل عدم ترشيح أي اسم جديد بعد من طرف إدارة بايدن، وبالتالي تكرار سيناريو التأخر الذي كان على عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وفي هذا السياق، فإن تأخر تعيين سفير أمريكي جديد في الرباط، لا يُعد سابقة، حيث تأخر تعيين دافييد فيشر كسفير لإدارة ترامب في المغرب لأكثر من سنتين بعد تولي دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بعدما غادر دوايت بوش مع بداية 2017 منصبه كسفير، لم يتم تعيين فيشر إلا في أواخر سنة 2019 وحل بالمغرب مع بداية سنة 2020.

ووفق العديد من المحللين للعلاقات المغربية الأمريكية، فإن هذا التأخر في تعيين سفير الولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، لا يُعتبر مؤشرا سلبيا في العلاقات الثنائية، حيث كان قرار تعيين السفراء الأمريكيين في المغرب على مدى العقود الماضية يأخذ وقتا أطول على غرار باقي البلدان الأخرى التي ترتبط بها واشنطن بعلاقات قوية.

ويُعزى هذا التأخر، وفق ذات المحللين إلى رغبة الإدارة الأمريكية في اختيار الشخص المناسب لتولي السفير في الرباط، بالنظر إلى العلاقات االمتينة التي تجمع بين البلدين، حيث تعتبر السفارة الأمريكية في الرباط المغرب "أقديم حليف استراتيجي" لها.

كما أن المغرب حاليا لا يُعتبر البلد الوحيد الذي لم تُعين الإدارة الأمريكية الجديدة سفيرا لها فيه، حيث لازال منصب السفير الأمريكي شاغرا في 28 سفارة أمريكية موزعة في بلدان العالم، من بينها إيطاليا وهولندا وكورويا الجنوبية وقطر والمملكة العربية السعودية والإمارات وغيرها. 

هذا وكان القائم بأعمال السفارة الأمريكية في الرباط، دايفيد غرين، قد أشاد مؤخرا بمستوى العلاقات بين الرباط وواشنطن في مختلف المجالات، ومن بينها المجال التجاري الذي تطور بشكل كبير بعد توقيع اتفاقية التبادل الحر منذ 15 سنة، ويُعتبر المغرب البلد الإفريقي الوحيد الذي وقع هذه الاتفاقية مع الولايات المتحدة الأمريكية.

كي لا نصبح فريسة للأوروبيين!

صَوّتَ البرلمان الأوروبي، على قرار غير مسبوق، يخص وضعية حقوق الإنسان، وحرية الصحافة في المغرب، بواقع 356 عضوا أيدوا قرار إدانة الرباط، بينما رفضه 32 برلمانيا، في حين غاب عن ...

استطلاع رأي

ما هي الدولة التي قد تدخل في حرب عسكرية ضد المغرب بسبب خلافها السياسي والتاريخي مع المملكة؟

Loading...