موريتانيا تُعلن عن موافقة المغرب إجلاء مواطنيها العالقين في أوكرانيا بسبب الحرب الروسية

 موريتانيا تُعلن عن موافقة المغرب إجلاء مواطنيها العالقين في أوكرانيا بسبب الحرب الروسية
الصحيفة – محمد سعيد أرباط
الثلاثاء 1 مارس 2022 - 19:53

أعلنت وزارة الشؤون الخارجية الموريتانية، أمس الإثنين، عن موافقة الممكلة المغربية على إجلاء الطلبة الموريتانيين العالقين في أوكرانيا إلى جانب الرعايا المغاربة، على متن الخطوط الملكية المغربية، وفق ما كشف عنه موقع "الصحراء ميديا" الموريتاني.

وحسب ذات المصدر، فإن وزارة الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، أعلنت عبر بيان قالت فيه بأن "الوزير إسماعيل ولد الشيخ أحمد أجرى اتصالا مع نظيره المغربي ناصر بوريطة، واتفقا على تخصيص مقاعد للطلاب الموريتانيين ضمن برنامج الرحلات التي سينظمها المغرب لإجلاء رعاياه من أوكرانيا".

ونقل نفس المصدر عن الوزارة المعنية توضيح بأن "أن هذا الإجلاء سيقتصر على رحلات من الدول المجاورة لأوكرانيا بسبب إغلاق الأجواء الأوكرانية في الوقت الحالي"، وأضاف المصدر الإعلامي نفسه، أن هذا التحرك الموريتاني جاء بعد نشر طلبة موريتانيين لفيديو في الأيام الماضية يتحدث عن معاناتهم بعد الاجتياح الروسي لأوكرانيا.

وتجدر الإشارة في هذا السياق، أن الخطوط الملكية المغربية، أعلنت يوم الأحد الأهير، عن أنها برمجت رحلات جوية خاصة لفائدة الجالية المغربية المقيمة في أوكرانيا، من أجل إجلائهم من البلدان المجاورة لأوكرانيا بأسعار استثنائية.

وأضاف البلاغ أنه سيتم تشغيل ثلاث رحلات ابتداء من يوم الأربعاء 2 مارس، انطلاقا من بوخارست (رومانيا)، وبودابست (المجر)، ووارسو (بولندا) في اتجاه مطار الدار البيضاء، حيث تم تحديد سعر ثابت استثنائي لهذه الرحلات، المخصصة حصريا للمغاربة المستقرين في أوكرانيا وأفراد أسرهم، في 750 درهما، شاملا للرسوم.

وبعد موافقة المغرب على إجلاء الرعايا الموريتانيين إلى جانب أشقائهم المغاربة، فإن الخطوط الملكية المغربية ستسمح للموريتانيين باقتناء تذاكر العودة إلى المغرب، ثم من المغرب سينتقل الموريتانيون إلى وطنهم عبر رحلات أخرى.

هذا وقد كشفت وزارة الخارجية المغربية أمس الاثنين، أن عدد المواطنين المغاربة الذين غادروا أوكرانيا، عبر المعابر الحدودية، إلى حدود الساعة الرابعة بعد زوال الاثنين، ارتفع إلى 1534 شخصا.

وأوضح المصدر ذاته، أن هذا الرقم يبقى مرشحا للارتفاع، مشيرا إلى أنه يتوزع بين بولونيا بـ 720 شخصا، ورومانيا بـ 384 شخصا، وسلوفاكيا بـ 300 شخص، وهنغاريا بـ 130 شخصا. وس جلت ذروة عمليات المغادرة اليوم الإثنين بالمركز الحدودي مع بولونيا، بمغادرة 600 مغربي لأوكرانيا، عقب العملية العسكرية التي أطلقتها روسيا.

وأوفدت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج نحو عشرين موظفا قنصليا، من بينهم أربعة قناصل عامين سابقين، لدعم ومساعدة أطقم السفارات المغربية الموجودة ميدانيا، لاستقبال وتقديم المساعدة اللازمة للمغاربة في البلدان الأربعة المجاورة لأوكرانيا.

هناك ما هو أهم من "ذباب الجزائر"!

لم تكن العلاقة بين المغرب والجزائر ممزقة كما هو حالها اليوم. عداء النظام الجزائري لكل ما هو مغربي وصل مداه. رئيس الدولة كلما أُتيحت له فرصة الحديث أمام وسائل الإعلام ...

استطلاع رأي

في رأيك، من هو أسوأ رئيس حكومة مغربية خلال السنوات الخمس والعشرين من حكم الملك محمد السادس؟

Loading...