نجمي يُبعد رسميا عن المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي بعد انتقاداته اللاذعة للشكر

أنهى إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، عضوية الرئيس السابق لاتحاد كتاب المغرب، حسن نجمي، في المكتب السياسي للحزب، بعد قبوله استقالة هذا الأخير التي صاحبها بانتقادات شديدة اللهجة للقيادة الوطنية التي اتهمها بـ"بيع التزكيات الانتخابية".

ولم يتردد لشكر في قبول استقالة نجمي الذي تحدث عن وجود "مساومات مالية" لأعضاء في الحزب للحصول على تزكيات انتخابية، موردا أن لشكر زكى مرشحا دون الرجوع إلى ابن منطقته الذي يحمل عضوية المكتب السياسي، معتبرا أن الكاتب الأول يسير الحزب بمنطق "المقاولة الشخصية".

وكتب نجمي "انتخبت عضواً للمكتب السياسي سنة 2017، ومنذ ذلك الوقت ونحن في السنة الأخيرة في المهام الانتدابية لم يتم اقتراحي لتحمل مسؤولية وفد أو تمثيل الحزب في مؤتمر بداخل المغرب أو خارجه"، مشيرا إلى أن لشكر يرفض حتى تعيين نواب له على رأس الحزب، ليعلن القطيعة مع الاتحاد وعدم المشاركة في حملاته الانتخابية المقبلة.

السبت 3:00
غيوم متناثرة
C
°
13.04
الأحد
19.93
mostlycloudy
الأثنين
19.86
mostlycloudy
الثلاثاء
21.89
mostlycloudy
الأربعاء
21.59
mostlycloudy
الخميس
19.68
mostlycloudy