نفذا هجوما فاشلا داخل قطار.. القضاء الفرنسي يُدين المغربي أيوب الخزاني بالسجن مدى الحياة

 نفذا هجوما فاشلا داخل قطار.. القضاء الفرنسي يُدين المغربي أيوب الخزاني بالسجن مدى الحياة
الصحيفة – بديع الحمداني
الجمعة 18 دجنبر 2020 - 20:43

أصدرت محكمة فرنسية بالعاصمة باريس، أمس الخميس، حكمها النهائي في حق المغربي، أيوب الخزاني، المتهم الرئيسي في محاولة تنفيذ هجوم إرهابي داخل قطار منذ 5 سنوات، بالسجن مدى الحياة، مع ضمان بقائه خلف القضبان 22 سنة غير قابلة للتغيير.

وحسب ما أوردته وكالة الأنباء العالمية "أسوشيتد بريس"، فإن الخزاني المزداد بالمغرب، حُكم عليه في هذه القضية رفقة 3 أخرين، تمت إدانتهم بالتواطؤ معه لتنفيذ الهجوم على قطار يربط بين أمستردام الهولندية وباريس الفرنسية في غشت 2015.

ووفق ذات المصدر، فإن الهجوم باء بالفشل، بعدما تدخل 3 أمريكيين كانوا على متن القطار وأحكموا قبضتهم على المدان الرئيسي، وقد أصيب أحدهم بطلقة في يده خلال التدخل لكبح محاولة إقدام أيوب الخزاني على إطلاق النار على عدد من الركاب.

وأشار المصدر ذاته، أن الخزاني كان قد استقال القطار، ومعه بندقية من نوع كلاشينكوف، إضافة إلى 300 رصاصة، وكان ينوي إطلاق النار على عدد من المدنيين الذين كانوا على متن القطار، لكن تصادف وجوده مع يقضة 3 سياح أمريكيين، تدخلوا لإيقاف هجومه وأحكموا قبضتهم عليه إلى حين وصول المصالح الأمنية وتسليمه لهم.

وأدت التحقيقات إلى اكتشاف وجود 3 أشخاص تمت متابعتهم بتهمة التواطؤ مع المدان الرئيسي لتنفيذ هجوم إرهابي خطير على متن القطار الرابط بين أمستردام وباريس، وقد تم الحكم عليهم بعقوباب سجنية تتراوح ما بين 7 سنوات و27 سنة.

هذا وأشارت "أسوشيتد بريس" إلى لمحة حول سيرة المُعتقل المغربي، حيث قالت بأنه انتقل من تهريب المخدرات في إسبانيا، إلى "الجهاد" على الأراضي السورية، وانضم إلى تنظيم القاعدة، قبل أن يعود إلى أوروبا، ويحاول تنفيذ هجومه الذي باء بالفشل في النهاية.

آن الأوان للمغرب أن يدير ظهره كليا للجزائر!

لا يبدو أن علاقة المغرب مع الجزائر ستتحسن على الأقل خلال عِقدين إلى ثلاثة عقود مُقبلة. فحتى لو غادر "عواجز العسكر" ممن يتحكمون بالسلطة في الجزائر، فهناك جيل صاعد بكامله، ...