وزيرة الانتقال الطاقي تكشف عن استغلال أنفاق المناجم شرقَ المغرب في الهجرة غير الشرعية من وإلى الجزائر

 وزيرة الانتقال الطاقي تكشف عن استغلال أنفاق المناجم شرقَ المغرب في الهجرة غير الشرعية من وإلى الجزائر
الصحيفة من الرباط
الأثنين 31 يناير 2022 - 15:57

كشفت ليلى بن علي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، اليوم الاثنين أمام مجلس النواب، أن الأنفاق المرتبطة بالمناجم الموجودة في الجهة الشرقية تُستغل في أنشطة الهجرة غير الشرعية بين المغرب والجزائر، معتبرة أن هذا الأمر أضحى يشكل "خطرا على الأمن العام".

وقالت بن علي أمام مجلس النواب أن موقع سيدي بوبكر بجرادة، أصبح ممرا مواتيا للهجرة غير الشرعية من وإلى الجزائر، وذلك عبر الأنفاق المنجمية، الشيء الذي أصبح يشكل خطرا على الأمن العام".

وأوضحت الوزيرة أن النشاط المنجمي الممارس في هذه المنطقة غير قانوني ويمارس بطرق خطيرة، مشددة على أن رخصة استغلال منجم سدي بوبكر انتهت في السبعينات بعد نفاذ الاحتياطي الباطني للمواد المعدنية التي كانت تُستخرج منه.

آن الأوان للمغرب أن يدير ظهره كليا للجزائر!

لا يبدو أن علاقة المغرب مع الجزائر ستتحسن على الأقل خلال عِقدين إلى ثلاثة عقود مُقبلة. فحتى لو غادر "عواجز العسكر" ممن يتحكمون بالسلطة في الجزائر، فهناك جيل صاعد بكامله، ...