وفاة إمرأة في اشتباكات بين عسكريين في السودان

قال المجلس العسكري الانتقالي في السودان، اليوم الأربعاء، إن"اشتباكا فرديا وقع بين عسكريين، خلف مقتل إمرأة وجنينها، وإصابة اثنين آخرين، أحدهما مواطن والآخر جندي".

وأفاد بيان صادر عن المجلس، بأن "مشاجرة وقعت بين أفراد من القوات المسلحة ومواطنين بشارع النيل، بالقرب من مقر اعتصام المحتجين، قام على إثره أحد العسكريين وكان في حالة سكر، بإطلاق أعيرة نارية من سلاحه الشخصي، حيث أصاب سيدة في رأسها مما أدى لوفاتها في الحال".

وأضاف المصدر ذاته، "أن الحادث خلف أيضا إصابة شخص مدني وجندي بجروح".

وأشار إلى أنه تم "احتواء الموقف، والقبض على الجاني، وإسعاف المصاب، ونقل جثمان المتوفية إلى المشرحة".

وشدد البيان، على أن "الحادث فردي ومعزول، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وعمل التدابير اللازمة التي تحفظ الأمن وتحمي المواطنين". ويتواصل الإضراب العام بالسودان ليومه الثاني على التوالي، حيث دخلت قطاعات مهنية سودانية، منذ أمس الثلاثاء، في إضراب عام عن العمل يستمر يومين، بدعوة من قوى الحرية والتغيير، للضغط على المجلس العسكري لتسليم السلطة إلى المدنيين.

ويعتصم آلاف السودانيين منذ أبريل الماضي، أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم، للضغط على المجلس العسكري لتسليم السلطة. وعزلت قيادة الجيش في 11 أبريل، عمر البشير من الرئاسة، بعد 30 عاما في الحكم، تحت وطأة احتجاجات شعبية بدأت أواخر العام الماضي، تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

ولم يفلح المجلس العسكري و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، الأسبوع الماضي، في التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن نسب التمثيل في أجهزة السلطة، خلال المرحلة الانتقالية.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy