بين طنجة ومالقا.. هذه تفاصيل أكبر ضربة موجه لبارونات الحشيش

 بين طنجة ومالقا.. هذه تفاصيل أكبر ضربة موجه لبارونات الحشيش
الصحيفة – بديع الحمداني
السبت 26 أكتوبر 2019 - 18:45

لقى بارونات المخدرات الذين ينشطون في تهريب الحشيش من المغرب إلى إسبانيا، أمس الجمعة، أكبر ضربة موجعة لأنشطتهم التهريبية، بعدما  جرى ضبط كميات كبيرة من الحشيش بضواحي طنجة وفي مدن الجنوب الإسباني، وتوقيف أزيد من 50 شخصا في الضفتين.

ورغم أن المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الإسبانية، لم يُعلنا أمس عن أي تنسيق بينهما، إلا أن الاتفاقيات السابقة بين الطرفين في هذا المجال يبدو تأثيرها على أرض الواقع واضحا، بعدما تزامنت عملية الإطاحة بعدد من الأشخاص وضبط كميات كبيرة من المخدرات في الضفتين في وقت واحد يوم الجمعة.

الضفة المغربية

كشفت المديرية العامة للأمن الوطني تفاصيل ضبط كميات ضخمة من مخدر الحشيش مخبئة في ضيعة فلاحية بمنطقة الدعيدعات بضواحي طنجة، من طرف الشرطة الإقليمية لطنجة، وقد بلغ وزنها الإجمالي إلى حوالي 10 أطنان من مخدر الحشيش.

ووفق بلاغ المديرية، فإن هذه العملية الأمنية الهامة، أدت أيضا إلى توقيف 5 أشخاص يُشتبه في كونهم يرتبطون بشبكة دولية لتهريب الحشيش، إضافة إلى حجز 3 قوارب مطاطية تُستعمل في تهريب المخدرات عبر مضيق جبل طارق، ومعدات خاصة بالملاحة البحرية، و20 برميل خاص بالمحروقات، وجهازين للاتصال اللاسيلكي.

العملية أيضا، أسفرت على آليات وتجهيزات، تُظهر حجم هذه الشبكة ومدى الإمكانيات التي تتوفر عليها شبكات تهريب المخدرات بين المغرب وإسبانيا، ويتعلق الأمر بقاطرة شاحنة، إضافة إلى 8 مقطورات كبيرة للشحن مُعدة لتهريب المخدرات، بالإضافة إلى 4 سيارات وأسلحة بيضاء وعدد كبير من المعدات الأخرى.

التحقيق يجري حاليا مع الموقوفين الخمسة، حيث من المتوقع أن يسفر التحقيق معهم إلى التوصل إلى مصدر تلك المخدرات، وبالخصوص الشبكة الدولية التي يُفترض أنها تقف وراء تلك الشحنات الكبيرة من الحشيش والمعدات والتجهيزات.

الضفة الإسبانية

في ذات اليوم، أي أمس الجمعة، أعلنت المصالح الأمنية الإسبانية عن توقيف 49 شخصا في عملية أمنية ضخمة وواسعة ضد التهريب والاتجار الدولي للمخدرات في جنوب إسبانيا، شملت مدن سبتة المحتلة والجزيرة الخضراء وقادس وصولا إلى مدينة مالقا.

ووفق ما أوردته وكالة الأنباء الإسبانة "أوروبا بريس"، فإن هذه العملية أدت إلى حجز 29 رزمة كبيرة من مخدر الحشيش، إضافة إلى اعتراض قارب كان على متنه حشيش مُهرب من شمال المغرب ويصل وزنه إلى حوالي طن.

وحسب ذات المصدر، فإن هذه العمليات الأمنية شاركت فيه مختلف الفرق والوحدات الأمنية التابعة للشرطة والجيش والحرس المدني، في عدد من مدن جنوب إسبانيا، انطلاقا من سبتة ووصولا إلى مدينة مالقا، وقد خلفت توقيف 49 شخصا ينتمون جميعا إلى شبكات دولية لتهريب الحشيش.

وتشير المصادر الإعلامية الإسبانية، أن أغلب شبكات الاتجار في المخدرات في جنوب إسبانيا، هي شبكات لها ارتباطات ببارونات المخدرات في شمال المغرب، الذين يُعتبرون هم المزودون الرئيسيون للشبكات الدولية التي تنشط في إسبانيا وعموم أوروبا.

وتُعتبر العملية الأمنية التي أنجزتها المصالح الأمنية المغربية أمس الجمعة بضواحي مدينة طنجة، إضافة إلى العملية الأمنية الإسبانية في الجنوب الإسباني، هي واحدة من الضربات الموجعة لبارونات المخدرات المغاربة والإسبان.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المنتخب المغربي قادر على تجاوز الدور الأول بكأس العالم في قطر؟

Loading...