90 مليارا لتدبير قطاع النظافة بالبيضاء يُثير سخط شركات نافست على الصفقة

بعدما رصد مجلس مدينة الدار البيضاء 90 مليارا كميزانية لتدبير قطاع النظافة لصالح شركات أجنية، خرج مسؤول شركة مغربية عن صمته، وقال إنه سيراسل وزير الداخلية ويقدم له ورقة تظلم خريطة عمل بمصاريف وأقل واصفا الصفقة "تبدير المال العام".

مصدر من إحدى الشركات التي لم ترسو عليها المناقصة أكد أن "المبلغ ضخم جدا ومعه لن يتغير شيء لأن المشكل يكمن في طريقة التسيير". نفس المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه في تصريح خص به "الصحيفة" قال "لو رست المناقصة على أربع شركات وقسمت المدينة على أربع محاور ستكون المنافسة قوية جدا وستلبس المدينة عباءة جديدة".

وبالرغم من تضخم الميزانية التي تخطت ميزانية الصفقة الماضية بـ 3 ملايير، حيث بلغت 60 مليارا، ما تزال أكوام الأزبال منتشرة في شوارع الدار البيضاء. معاناة يكابدها المجتمع في ظل عدم تمكن الشركات الحاصلة على التدبير المفوض للنفايات بالمدينة من السيطرة على الأزبال رغم حصولها على مقابل مادي وصف "بالخيالي".

وتعاني مدينة الدار البيضاء من فوضى عارمة في التدبير المفوض للنفايات، كما فشلت كل الشركات السابقة في تدبير النظافة في تخليص المدينة الاقتصادية من نفاياتها وفق ما تقتضيه دفاتر التحملات التي كانت غالبا لا تطبق.

وفتح نقاش كبير خلال الشهور الماضية، حيث وضعت معايير صارمة في دفتر التحملات لمن سيفوز بالصفقة لتدبير النظافة في مدينة الدار البيضاء، وهو ما ينتظر البيضاويون تفعليه بعد تخصيص 90 مليارا لجمع "أزبال" سكان الدار البيضاء.

الجمعة 21:00
غائم جزئي
C
°
19.02
السبت
21.65
mostlycloudy
الأحد
21.83
mostlycloudy
الأثنين
22.53
mostlycloudy
الثلاثاء
22.53
mostlycloudy
الأربعاء
23.47
mostlycloudy