SDX Energy البريطانية تصل مراحل متقدمة في التنقيب عن الغاز بالمغرب

أعلنت شركة SDX Energy  البريطانية المتخصصة في التنقيب عن النفط والغاز في العالم، إن مشروع حفر 12 بئرا في المغرب للتنقيب عن الغاز والنفط، وصلت إلى "مراحل متقدمة"، حيث من المتوقع أن يتم الانتهاء منه في الربع الأخير من السنة الجارية مع بداية سنة 2020.

وأضافت الشركة البريطانية في بلاغ لها، إن جميع العقود والالتزامات الخاصة بهذا المشروع تم الاتفاق عليها، وتم تحضير كافة أليات الاشتغال التي ستستهدف حفر 15 مليار متر مكعب من مجموع الموارد المحتملة في حوض الغرب بضواحي العاصمة الرباط.

ووفق بلاغ سابق للشركة، فإن الشركة ستكثف جهودها للتنقيب عن الغاز في حوض الغرب في الربع الأخير من سنة 2019، مشيرة إلى أنها تمتلك حصة 75 بالمائة من موارد استغلال مختلف مناطق الحفر، في حين أن 25 بالمائة تذهب للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن.

وتتوقع الشركة البريطانية التي تركز أنشطتها في شمال إفريقيا، وبالضبط في مصر والمغرب، اكتشاف ما بين 9 و 11 ملايين متر مكعب من إجمالي الغاز الطبيعي في المنطقة الجديدة التي سيتم الحفر فيها بضواحي العاصمة الرباط.

وتأتي عمليات الحفر الجديدة بحثا عن الغاز الطبيعي في المغرب من طرف الشركة البريطانية، بعد عمليات الحفر الناجحة التي حدثت العام الماضي، حيث اكتشفت SDX Energy عن حقل للغاز الطبيعي غرب حوض واد سبو بالقنيطرة بحجم 10,200 متر مكعب من الغاز الطبيعي وبإنتاج صاف يصل إلى 55 ألف برميل.

الأربعاء 0:00
غيوم متفرقة
C
°
18.48
الأربعاء
20.62
mostlycloudy
الخميس
20.22
mostlycloudy
الجمعة
19.07
mostlycloudy
السبت
21.87
mostlycloudy
الأحد
23.11
mostlycloudy