فيلسوف سويسري يوضح مفهوم التنمية "المُخادع" ونقاشه المطروح في المغرب

اعتبر جيلبرت ريست، الفيلسوف السويسري المتخصص في العلوم السياسية، أن ظهور مفهوم التنمية أول مرة بشكله الحالي يعود إلى أحد الخطابات الشهيرة للرئيس الأمريكي ترومان عقب نجاحه في الانتخابات وتنصيبه رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية سنة 1945.

وقال المتحدث في محاضرة تفاعلية ألقاها عن بعد يوم الجمعة 20 دجنبر، ضمن فقرات الدورة الرابعة من جامعة مغارب، "إن هذا الخطاب التاريخي لم يعدُ كونه حركة تواصلية لجذب الجماهير، إلا أنه بدون وعي صنع مفهوم التنمية، حيث حول هذا اللفظ من لفظ عادي ينسب إلى الأشياء التي تنمو في الطبيعة إلى ربطه بالبلدان".

ووضح ريست أن المثير في مفهوم التنمية هو "خلقه لمشاعر الأمل لدى الدول المتخلفة، فبعد أن اختفى التصنيف الذي يقسم العالم إلى دول مستعمِرة وأخرى مستعمَرة، صار الجميع معتنقا للتنمية، مع الاعتقاد بأن خط الوصول في هذا السباق سيوصل الدول المتخلفة إلى مراتب الأخرى التي سبقتها إلى التقدم".

وعَرَّف الفيلسوف التنمية بكونها "تحويلا للعلاقات الاجتماعية وعلاقة الإنسان بالطبيعة إلى خيرات قابلة للتسويق، وهو ما يحصل بالفعل في الدول المتقدمة، معتبرا أنها مفهوم غربي محض، ارتبط بالثقافة الغربية التي ومنذ القرن 18 دخلت في سباق محموم ولا متناه على تحقيق النمو".

وفي عودة إلى تاريخ الحضارة الغربية، يضيف المفكر السويسري أن القرن 18 تميز بإعلان الولايات المتحدة الأمريكية استقلالها، مع إعلان حق الأفراد في السعادة، إضافة إلى استعمال البشرية للمرة الأولى للمحرك الانفجاري مع جيمس واط، وميلاد علم الاقتصاد مع نشر أول كتاب لآدم سميث، وحسب المتحدث فهذه الأحداث الثلاثة أدخلت البشرية في مرحلة من تغريب العالم (أي إكسابه سمة غربية).

وعَرج ريست على الرأسمالية بوصفها صيغة حالية معاكسة لنموذج اشتراكي باء بالفشل، قائلا "إنها انتعشت في القديم بالاستعمار ونهب ثروات الدول المستعمرة، ويضيف أنها اليوم تنتعش بشكل جديد من الاستعمار غير الاقتصادي والسياسي، موضحا أن المؤسف هو تواطؤ الضحايا مع من يمارسون عليهم هذا العنف الرمزي. وهو حسب رأيه أخطر من الاستعمار التقليدي".  

وأبدى المتحدث إعجابه بحركات الممانعة التي تروم تغيير النخبة السياسية سواء في المغرب أو الجزائر أو دول أخرى، معتبرا أنها "نزعة تُحيل على رفض النموذج التنموي الحالي وتتجه نحو تبني نموذج آخر غير مفروض من الخارج، مستحضرا في ذلك مثالا عن دول -وإن كانت تجاربها قد فشلت- حاولت تطوير نماذج تنموية وطنية تعتمد على القيم الوطنية مثل بوليفيا وتانزانيا. 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع مشابهة

بني ملال: الملتقى الأول للشعر احتفاء بالكلمة المبدعة

 استمتع عشاق الإبداع الشعري مساء الأربعاء بدار الثقافة بمدينة بني ملال بلحظات جمالية ممتعة رصع

الخميس 20 فبراير 2020 - 10:11

"اللغة العربية، كنز فرنسا"، دعوة "شجاعة" من وزير سابق لتدريس العربية بِفرنسا

في الوقت الذي تعيش فيه فرنسا على وقع نقاشات حادة حول قضية الهوية، تغذيها أحزاب سياسية تبحث عن ا

الأربعاء 19 فبراير 2020 - 18:00

الرابطة المحمدية للعلماء تصدر سلسلة بيئية للأطفال

أصدرت الرابطة المحمدية للعلماء مؤخرا سلسلة قصة مصورة مغربية مائة في المائة، اختارت لها اسم "الم

الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 16:17

هل يرد مسلم على منتقديه بــ My Lday؟

أطلق مغني الراب مسلم يوم الجمعة 14 فبراير، تزامنا مع عيد الحب، أغنيته الجديدة My Lady، وهي أغني

الأحد 16 فبراير 2020 - 17:10

نصف مليون شخص زاروا معرض الكتاب بالدار البيضاء

قال وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة، اليوم الأحد بالدار

الأحد 16 فبراير 2020 - 14:56

الحكومة الإسبانية "تهب" للمغرب مَسرح "سيرفانتيس" بطنجة

صادقت الحكومة الإسبانية خلال اجتماع مجلس الوزراء أمس الثلاثاء على اتفاق تهب إسبانيا بمقتضاه للم

الأربعاء 12 فبراير 2020 - 9:00

احتجاج "كاريكاتوري" على عبيابة بعد "حرمان" الرسامين من بطاقة الفنان

وجد حسن عبيابة، وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، نفسه، في موقف لا يحسد

الأحد 9 فبراير 2020 - 9:00

الـCNN: استوديوهات ورزازات الأضخم في العالم وتقف وراء أعظم الانتاجات

نشر الموقع الخاص بالفيديوهات القصصية "Great Big Story" التابع لقناة "CNN" الأمريكية،

السبت 8 فبراير 2020 - 21:43

"نظارات الخائن".. كتاب‭‬ لمحمد مسعاد عن محكيات الغربة وأسئلة الهوية

عن صراع لا يهدأ بين وطن يسكن القلب ومهجر يأسر الجسد يسرد الكاتب المغربي محمد مسعاد "محكيات" يلم

الجمعة 7 فبراير 2020 - 14:03

وفاة كيرك دوغلاس.. رجل هوليوود القوي على الشاشة وخارجها

 قال الممثل الأمريكي مايكل دوجلاس إن أباه كيرك دوجلاس، نجم السينما ذو طابع الحسن الذي حارب المص

الخميس 6 فبراير 2020 - 10:11